تكنولوجيا

“جنرال موتورز” تكشف عن وحدة تخزين طاقة ثورية

 كشفت جنرال موتورز، اليوم الأربعاء، عن بنية كهربائية جديدة ستكون أساس خطط “EV” المستقبلية الخاصة بشركة صناعة السيارات، والتي تدعم مجموعة واسعة من المنتجات عبر علاماتها التجارية، بما في ذلك السيارات الصغيرة وشاحنات العمل وسيارات الدفع الرباعي الكبيرة الفاخرة وسيارات الأداء.

ستكون هذه البنية المعيارية، المسماة “Ultium”، تحتوي على 19 تكويناً مختلفاً للبطاريات ووحدة محرك الأقراص، حزم بسعة 400 فولت و800 فولت مع سعة تخزين تتراوح من 50 كيلو واط إلى 200 كيلو وات في الساعة، وتكوينات القيادة الأمامية والخلفية وجميع الدفعات.

إن تركيز جنرال موتورز على وحدات “EV” الهندسية هذه يؤكد على رغبة صانعي السيارات في تزويد مجموعة واسعة من خطوط أعمالها بالكهرباء، بدءاً من سيارة الأجرة المستقلة ذات الأصل كروزي وشفروليه المدمجة.

ترى جنرال موتورز إن حجم “EV” الصغير يؤدي إلى تخفيضات في تكلفة وتعقيد حزم البطاريات الخاصة بها، مما يؤدي إلى التخلص من 80% من حزمة الأسلاك مقارنة بشيفروليه بولت الحالية وتمكينها من دفع تكاليف خلايا البطارية إلى ما دون مستوى 100 دولار / كيلووات في الساعة.

سيتم تصنيع، في قلب التصميم المعياري الجديد، خلايا بطاريات كبيرة الحجم كجزء من مشروع مشترك بين “LG Chem” و جنرال موتورز.

ستطلق جنرال موتورز و “LG Chem” أعمالهما في هذا المشروع الجديد الذي تبلغ تكلفته 2.3 مليار دولار في ربيع هذا العام، حيث سيكون لديهما طاقة إنتاج سنوية تبلغ 30 جيجاوات / ساعة من هذه الخلايا، مع مساحة للتوسع، وقالت الشركتان إنهما ستعملان معاً لطرد جميع الكوبالت والنيكل في نهاية المطاف من كيميائها الخلوي، وتطوير إضافات بالكهرباء التي تعالج تردي الخلايا واستكشاف خيارات خلايا الحالة الصلبة.

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق