مجتمع

هل يمكن لمحرك الطائرة أن يشفط العاملين في المطار؟

سنتحدث اليوم عن مدى خطور المحرك التفاعلي (محرك قوي ينفث الهواء إلى الطرف المعاكس لتحريك الأجسام الضخمة) بالنسبة للأشخاص المحيطين به، فضلا عن الأشياء التي بإمكانه شفطها من ساحة المطار.

أولا، يجب عليك أن تعلم أن المروحة في محرك الطائرة تدور بسرعة فائقة (حوالي 10 آلاف دورة في الدقيقة)، وأن المحرك يسحب في كل ثانية حوالي 460 كيلوغرام من الهواء.

وبالتالي فإن المحرك يقوم بخلق تيارا هائلا من الهواء، عبر تمريره من المروحة إلى الطرف الآخر.

أما أثناء الرحلة الجوية، ففي حال كنت جالسا بالقرب من النافذة وبجانب المحرك، يمكن أن تشاهد صورة تشبه إلى حد كبير الصورة أدناه، تشير إلى مسافة الأمان التي يجب عليك اتباعها عند اقترابك من محرك الطائرة.

بالطبع، فإن هذه المسافة تعتمد على نوع المحرك. ولكن في المتوسط، تكون المسافة آمنة داخل دائرة نصف قطرها 4 أمتار من وسط المحرك، وستكون حياتك معرضة للخطر في حال كنت على مسافة أقرب من ذلك.

ما الذي يمكن أن يحدث؟

يمكن أن يبدأ الأمر بشفط النفايات الموجودة في ساحة المطار، حيث هناك حالات عديدة عندما قام محرك الطائرة بشفط العديد من الأشياء المتواجدة في المطار! إنظر إلى الصورة أدناه لتشاهد ماذا فعل محرك الطائرة النفاث في حاوية متوسطة الحجم كانت موجودة بالقرب من الطائرة.

هل يمكن لمحرك الطائرة أن يشفط العاملين في المطار

بالطبع، فلو كنت مكان الحاوية، فتصور ماذا سيحل بك؟ لن نقوم بوضع صور لمثل هذه الحوادث، لكن تصور مالذي سوف يحدث للشخص عندما يقوم محرك ضخم بشفطه وإخراجه من الطرف الآخر!؟

بشكل عام، يعد أمن الطيران أمرًا مهمًا جدًا عند العمل في المطار. وتقوم إدارات المطارات، قبل بدء الموظفين بالعمل داخل ساحة المطار، بتنبيههم واطلاعهم على وسائل الأمن وقواعد السلوك أثناء إقلاع الطائرة.

هل يمكن لمحرك الطائرة أن يشفط العاملين في المطار

بالنسبة للنفايات في ساحات المطارات، فإن السلطات تقوم بمحاربتها بشكل دوري وتولي اهتماما واسعا لها، ولكن دون جدوى، حيث يقوم الهواء بشكل مستمر بجلب أكياس البلاستيك أو الأوراق. بالطبع لا يمكن مراقبة هذا الأمر على مدار الساعة، ولكن هناك تعليمات في كل مطارات العالم بأن يقوم المظوفون بحملة نشطة لجمع القمامة في أماكن تواجد الطائرات، كما يطلب من المسافرين عدم رمي أي أوساخ في ساحة المطار.

هل يمكن لمحرك الطائرة أن يشفط العاملين في المطار

وفي النهاية، فإن أي شيئ يقع داخل محرك الطائرة النفاث، فإنه سوف يؤدي إلى خلل فوري، وربما تأجيل الرحلة إلى عدد ساعات في أبسط الحالات، وفي الحالات المعقدة يمكن أ يتم تأجيل الرحلة إلى عدة أيام. وهذا يكلف شركات الطيران أموالا طائلة، لذلك يولوا اهتماما كبيرا لسلامة المحرك، وتنفيذ جميع قواعد السلامة قبل تشغيل المحرك وانطلاق الرحلة.

الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق