أسلحة

الروس يطورون مقاتلة “ميغ” قادرة على القتال في الفضاء القريب… إليك خصائصها (فيديو)

من المعروف أن المقاتلة الروسية من طراز “ميغ-31” طائرة ممتازة وفريدة من نوعها، ولكنها تعود إلى حقبة السبعينيات من القرن الماضي.

هذا ويستعد المطورون إلى تقديم بديل يتمتع بميزات أقوى وخصائص تقنية وفنية تفوق مثيلاتها من المقاتلات من هذا الطراز، وفق قناة “نيأوجيلي” عبر خدمة “ياندكس” للأخبار.

ووفقا للمعلومات والتقارير الجديدة، فإنه سيتم تطوير مقاتلة تحمل اسم “ميغ-41″، حيث ستستخدم أحدث تقنيات التخفي، وسيكون من الصعب جدا على جميع وسائل الكشف والرادارات أن تلاحظها.

وسيكون نصف قطر استخدامها القتالي حوالي 1500 كيلومتر، وبالتالي سيقدم حماية فعالة جدا للحدود الجوية الروسية.

وأكد المطورون أن المقاتلة الجديدة “ميغ-41” ستكون أسرع مقاتلة اعتراضية في العالم، وستكون قادرة على التعامل بفعالية ليس فقط مع الطائرات وصواريخ كروز، ولكن أيضًا مع الأجسام التي تفوق سرعتها سرعة الصوت.

وستكون مزودة بصواريخ بعيدة المدى من طراز “إر-37”. بالإضافة إلى ذلك، يجري العمل على إنشاء أسلحة متطورة يمكنها تحييد الصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت.

كما أنها ستكون قادة على تنفيذ مختلف المهام في أصعب الظروف المناخية، حتى أنها قادرة على العمل في ظروف القطب الشمالي وفي الفضاء القريب.

وبما أن سرعتها يمكن أن تصل إلى 4 ماخ (أي أربعة أضعاف من سرعة الصوت)، فمن المرجح أن تكون مقاتلة مسيرة (دون طيار).

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق