منوعات

انفجارات نووية وكوارث مخيفة… ماذا سيحصل بعد انقراض البشر؟

بعد انقراض البشر سيحدث تغيرات في جميع أنحاء الكوكب وسيتم تغيير العالم إلى الأبد، ستغلق الطاقة في جميع أنحاء العالم، وتسيطر الحيوانات على الأرض، وغيرها الكثير.

الحياة بعد أيام قليلة

سوف تغلق معظم محطات توليد الوقود الأحفوري، مما يتسبب في انقطاع التيار الكهربائي المتتالي في جميع أنحاء العالم، بمجرد نفاد الوقود.

إذا استمرت الألواح الشمسية وطواحين الهواء بالعمل بعد بضع ساعات من اختفاء البشر، فستبدأ هذه المرة في التوقف، وسيصبح العالم عاجزا، كما ستبدأ الحيوانات الأليفة في المنازل بالجوع وستعاني من الجفاف دون رعاية البشر، وستموت في النهاية.

الحيوانات مثل الفئران والصراصير سوف تزدهر من ما تبقى من الإمدادات الغذائية، ولكن بمجرد انتهاء الإمدادات سينخفض عددها، وسينقرض مع البشر قمل الرأس لأنه يتغذى حصراً على الدم البشري.

الحياة بعد شهر

يمكن أن تحدث الانفجارات النووية بعد تبخر المياه التي تبرد المحطات النووية، ستكون هذه الانفجارات أقوى بكثير من كوارث فوكوشيما وتشرنوبيل، وسيموت ملايين من الحيوانات والنباتات من الإشعاع الناجم عن الانفجارات.

عدم وجود طاقة يعني أن مضخات المياه في أنظمة المترو ستتوقف عن العمل، وستمتلئ الأنفاق في محطات المترو بالماء.

ستبدأ مياه الصرف الصحي التي تعتمد على محطات الطاقة في الفيضان حيث تملأ البحيرات والأنهار بمياه الصرف، وسيبدأ الغاز الطبيعي والمواد الكيميائية والصواعق في التسبب في حرائق الغابات لعدة أيام.

أنقراض البشر

الحياة بعد عام

بعد مضي عام بدون بشر ستتمكن الأرض من بدء عملية إعادة البناء بعد عدم التعدي عليها من قبل البشر.

في الواقع، يمكن أن ترتد بسرعة من الانفجارات النووية وحرائق الغابات، لكن المواد البلاستيكية والإلكترونية التي من المفترض إعادة تدويرها سوف تتناثر في المجاري المائية، كما ستبدأ الأقمار الصناعية التي وضعها البشر على مدار الأرض في السقوط من السماء والعودة إلى الأرض.

الحياة بعد حوالي 25 عام

ستبدأ النباتات في التغير بعد انقراض البشر حيث من المفترض أن تحور الجينات النباتية، وستعود هذه النباتات إلى حالتها الأصلية، كمت ستبدأ النباتات والعشب في الاستيلاء على الشوارع والمباني، وتتهدم المباني والمنازل بسبب عدم وجود الصيانات الازمة، كما ستغطي الرمال القادمة من الصحاري البيئة وخاصة المدن المشهورة حول العالم، كما سيرتفع منسوب المياة وستغرق بعض المدن بأكملها مثل مدينة البندقية.

الحياة بعد مئة عام

أي شيء مصنوع من الصلب، مثل السيارات سيكون على وشك التحطم لأنه بدون طلاء سيتفاعل الحديد الصلب مع الأكسجين في الهواء ويتحول إلى الصدأ، بينما ستستمر المباني الحديدية في الصحراء لفترة أطول نظراً لوجود قدر أقل من الرطوبة لتسريع الصدأ.

انقراض البشر

الحياة بعد 300 سنة

ستنهار المباني المعدنية مثل برج إيفل والجسور الفولاذية دون صيانة، ستبدأ الحيوانات من جميع أنحاء العالم في حكم العالم، بما في ذلك الحيوانات المهددة بالانقراض مثل الفيلة، حيث لن يوجد أي شخص سيقوم بصيد هذه الحيوانات أو يقوم بوضعها في حديقة حيوانات، هذا من شأنه أن يؤدي إلى التوزيع الواسع للحيوانات في جميع أنحاء العالم.

سوف تظهر المستنقعات التي كانت تغطي أجزاء كبيرة من العالم مرة أخرى.

الحياة بعد 10 ألاف سنة

ماذا سيحصل بعد انقراض البشر

ستختفي جميع المؤشرات التي تدل على وجود البشر، باستثناء بعض الهياكل الحجرية حول الكوكب، سيبقى جبل راشمور، وسور الصين العظيم والأهرامات كبقايا مرئية للإنسان، وذلك لأن هذه الهياكل قادرة على تحمل مئات أو آلاف السنين بعد اختفاء البشر.

الحياة بعد ملايين السنين

سيكون البلاستيك هو الشيء الوحيد المتبقي بعد اختفاء البشر، وسوف يفاجأ الذين ربما قد يأتون إلى الأرض بعد البشر بالبلاستيك الذي يجدونه في الحفريات، علاوة على ذلك سوف يستغرق الأمر 50 مليون سنة أخرى للتخلص منه.

المصدر
هناهنا
الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق