علوم

دراسة: قلب المرأة يعمل بشكل أقل كفاءة وينبض بشكل أسرع من الرجال

أعلن أطباء قلب أمريكيين أن قلوب الرجال لا تضخ الدم بنفس الطريقة التي تفعل بها قلوب النساء.

وقال عالم الأحياء، ديفيد روتكوفسكي، وهو أحد القائمين على الدراسة “أظهرت فحوصات التصوير بالرنين المغناطيسي، أن انقباضات القلب عند الرجال والنساء مختلفة. وعلى وجه الخصوص، جدار البطين الأيسر عند النساء يكون أكثر توتراً أثناء الانقباضات  الأمر الذي يؤدي إلى تدفق أكثر للدم”.

ويشار إلى أن العلماء، منذ فترة طويلة، يحاولون فهم الاختلافات في بنية أجسام الرجال والنساء، وكذلك نفسيتهم ووعيهم. على سبيل المثال ، يعتقد العديد من الباحثين أن هذا يرجع إلى أسباب تطورية وفسيولوجية. بينما يعزو آخرون هذه الاختلافات إلى الخصائص في تنشئة الفتيات والفتيان، وكذلك إلى الأدوار النموذجية التي يلعبونها في المجتمع.

والجدير بالذكر أن علماء الأحياء وعلماء النفس وعلماء الفسيولوجيا العصبية وجدوا، في السنوات الأخيرة، العديد من الحجج لصالح النظرية الأولى. وعلى وجه الخصوص قبل سبع سنوات، أظهر العلماء الأمريكيون أن بعض أجزاء الدماغ عند الرجال لا تتبادل الإشارات بنفس الطريقة التي تتبعها مناطق مماثلة في الجهاز العصبي عند النساء.

وفي وقت لاحق وجد الباحثون أن الرجال والنساء يتفاعلون بشكل مختلف مع الألم، وأرجعوا اختلاف العمر إلى أسباب تطورية.

اختلافات جديدة

من المعلوم أن العلماء منذ وقت طويل اكتشفوا فروق بين قلوب الرجال والنساء، حيث تختلف بالحجم ومعدل ضربات القلب ، والعديد من المعالم الهامة الأخرى. هذا واكتشف روتكوفسكي وزملاؤه فرقًا مهمًا آخر من خلال مراقبة تدفق الدم عبر القلب لأكثر من 24 متطوعا.

وراقب العلماء، خلال التجربة، عدد جزيئات الماء الموجودة في البطين الأيسر وتابعوا سرعة خروجها أثناء كل عملية تقلص في عضلة القلب، حيث يمكن الحصول على هذه المعلومات عبر استخدام التصوير بالرنين المغناطيسي رباعي الأبعاد، والذي يمكنهم من رصد التغيرات في هيكل القلب بالوقت الفعلي.

اتضح أن عمل قلب الرجال والنساء مختلف إلى حد ما. بالإضافة إلى زيادة التوتر في جدران البطين الأيسر لدى النساء وعدد أكبر من الدوامات في دمائهم، وجد العلماء أن عضلة القلب لدى الرجال تنفق طاقة أكثر أثناء الانقباضات مقارنة على ما هو عند الجنس اللطيف.

ويشير الباحثون إلى أن مثل هذه التناقضات يمكن أن تفسر السبب في أن أمراض القلب والأوعية الدموية، وكذلك الإجهاد، تؤثر على الرجال والنساء بمعدلات مختلفة.

بالإضافة إلى ذلك، يأمل العلماء في أن يكشف بحثهم القادم عن الأسباب التي تجعل قلب الجنس الأضعف في المتوسط ​​يعمل بشكل أقل كفاءة وينبض بشكل أسرع من الرجال.

الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق