طب

Remdesivir: عقار جديد يضيء الأمل في علاج فيروس كورونا

تجري اليوم العديد من التجارب للمحاولة في إيجاد العقاقير المناسبة لعلاج فيروس كورونا، وهذه التجارب تشكل تحدياً إضافياً في أي وباء، ويجب مقاومة إغراء خفض عتبة الأدلة المقنعة، لأن تبني تدخلات غير فعّالة ومن المحتمل أن تكون غير آمنة لا يهدد إلا بالضرر دون فائدة.

وقد تم بالفعل إيجاد عقاقير أعيد طرحها لعلاج “كوفيد19″، بما في ذلك “هيدروكسي كلوروكينين” و”لوبينافير-ريتونافير”، ولكن النتائج كانت مخيبة للآمال حتى الآن في التجارب العشوائية، إلى أن تم الوصول إلى دراسة جديدة خلصت لاكتشاف العقار الجديد الذي يدعى “ريمدزيفير”.

Figure thumbnail fx1

وتعتبر هذه الدراسة هي أول تجربة عشوائية من “ريمدزيفير” على المرضى الذين يعانون من “كوفيد19″، لذا فمن الصعب معرفة الأدلة التي تشير إلى الفعالية، والسلامة، والمقبولية، والتكلفة.

ووجد مؤلفو هذه الدراسة أن “ريمدزيفير” لم يكن مرتبطا بفوائد سريرية ذات دلالة إحصائية، ومع ذلك، وجدت التجربة الصينية أن الدواء قلل من الوقت اللازم لتحسين حالة المريض بين أولئك الذين تظهر عليهم أعراض لمدة 10 أيام أو أقل، ما دفع المؤلفين إلى التوصية بمزيد من الدراسة.

هذا وقد أجريت الدراسة على 237 مريضاً عبر 10 مستشفيات فى مقاطعة هوبي الصينية، وأظهرت النتائج أن المرضى الذين يتلقون الدواء يتعافون بسرعة تصل إلى 4 أيام أسرع من المرضى الذين يتناولون دواء وهمي.

وقالت ماريا فان كيرخوف، كبيرة خبراء الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية وعالمة الأوبئة والأمراض المعدية: “عادةً لن تغير دراسة واحدة قواعد اللعبة، لكن بمجرد أن نلقي نظرة على جميع الدراسات ونحكم عليها بشكل جماعي، يمكننا أن نخرج بنوع من الاستنتاج لنرى هل نجح العقار أم لا”.

وبحسب موقع “thelancet” أنه قد رأينا بالفعل كيف سيتم وضع تفسيرات مختلفة للدراسة، مع النشر المبكر غير المقصود لنتائج هذه الدراسة على موقع منظمة الصحة العالمية على شبكة الإنترنت.

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى