منوعات

6 طرق لمساعدة كبار السن للتأقلم مع نمط حياتهم في الحجر الصحي

نحاول اليوم جميعاً التكيف مع نمط حياتنا الجديد في ظل انتشار وباء كورونا بعيداً عن التواصل الاجتماعي، وعلى الرغم من أننا معرضون جميعنا للإصابة بالفيروس، ولكن يجب ألا ننسى الشريحة الأكثر عرضة للخطر وهم كبار السن وحياتهم في الحجر الصحي.

حيث يقاوم بعض كبار السن التغييرات في روتينهم ويتأقلمون مع نمط حياتهم في الحجر الصحي، ومع الضغط المتزايد على طلب البقاء في المنزل والامتناع عن رؤية الآخرين، قد يتحدى كبار السن النصيحة ويفضلون الالتزام من أجل التعامل مع هذه التغييرات، مما يترك أبناؤهم البالغون محبطين وخائفين عليهم.

ولذلك سنقدم إليك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة كبار السن على التأقلم مع التغييرات الجديدة في حياتهم:

الحد من الضروريات

شجع كبار السن في حياتك على إلغاء أي مواعيد ونزهات غير ضرورية، وإذا كان ذلك ضرورياً فاتصل بموظف الرعاية الصحية واطلب أفضل طريقة للعمل لكبار السن للبقاء بأمان قدر الإمكان.

التعايش بين الأجيال

من الضروري التعرف على احتياجات كل جيل في المنزل، لذا حان الوقت لممارسة التعاطف والصبر والوحدة في التعامل مع كبار السن.

التواصل

الآن هو أفضل وقت لإجراء محادثات عبر المكالمات الهاتفية ومحادثات الفيديو والبريد الإلكتروني، وذلك من أجل الحفاظ على مسافة أمان تقيك من انتقال العدوى إليك، لذلك دع كبار السن يعرفون ما يجري من خلال إبقائهم على اطلاع على الأخبار اليومية أثناء تواصلك معهم.

تقديم المساعدة

إذا كنت تعيش مع أي من كبار السن، فاسأل كيف يمكنك مساعدتهم، اسأل عما إذا كانوا بحاجة إلى علبة دواء، وإذا كان لديهم ما يكفي من الطعام.

الرفاهية

شجع كبار السن في حياتك على الانخراط في تمارين منزلية في المنزل، وفتح الستائر للسماح بدخول ضوء الشمس الطبيعي، ومشاهدة أفلام مضحكة، وقراءة الكتب، والقيام بأشياء ممتعة لهم في منازلهم.

ويذكر موقع “iol” الطريقة السادسة لمساعدة كبار السن والتي تكمن في الحديث عن المستقبل:

عندما يكون العالم في حالة من الخوف والهلع، نحتاج إلى أن نتذكر أن المتفائل يساعد على التخفيف من التغييرات الجديدة، لذلك خلال مكالماتك الهاتفية أو محادثات الفيديو، تحدث عن خطط المستقبل مع أي شخص بالغ في حياتك.

الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق