منوعات

صحفي افتراضي يكتب مقالات مستخدما الذكاء الاصطناعي

يكاد يكون من المستحيل تمييز هذا الصحفي الافتراضي عن البشر، لكن المفاجأة أنه شخصية غير حقيقية، وتم إنشاؤه بواسطة برنامج على كمبيوتر.

أثار الصحفي الافتراضي، أوليفر تايلور، اهتمام وكالة الأنباء الدولية “رويترز” بعد مقال عن مازن المصري وزوجته الناشطة الحقوقية ريفكا بارنارد، وصفهما فيه بالمتعاطفين مع الإرهاب، بحسب ما ذكر موقع “sciencedaily”.

وتواصل مازن مع كالة “رويترز”، التي بدأت تحقيقاً في الموضوع، وكشفت تحقيقاتها أن جامعة برمنغهام التي يفترض أن الصحافي طالب فيها لم تسجل أي حضور له، وكان حضوره على الإنترنت غامضاً أيضاً، ويبدو أن صورته الوحيدة التي عثر عليها على موقع “كورا” مفتعلة ببرنامج للذكاء الاصطناعي.

واستعانت رويترز ببعض الخبراء في التشريح والفن، وتبين بالفعل أن صورة تايلور ليست لإنسان حقيقي، ورغم ذلك، تسببت المقالة التي نشرها عن مازن وزوجته في ضرر كبير لهما، إذ سرعان ما تناقلتها العديد من الصحف.

 

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى