أسلحة

أمريكا تعرض سلاحا خارقا مضاد لأحدث الأسلحة الروسية (صور)

نشرت الشركة العسكرية الصناعية الأمريكية ” Raytheon” إصدارا لطائرة سرعتها تفوق سرعة الصوت، والتي يطلق عليها في الولايات المتحدة الأمريكية ردا على الصاروخ الروسي الحديث “أفانغارد”.

ونشرت الشركة الصناعية الأمريكية مجسما (محاكاة كمبيوترية) لطائرتها التي تفوق سرعتها سرعة الصوت (وهي طائرة خفيفة بقدرات كبيرة على المناورة).

أمريكا تعرض سلاحا خارقا مضاد لأحدث الأسلحة الروسية

ويمكن مالملاحظة من الصورة المنشورة أن الطائرة تمتلك جسما على شكل مثلث بهيكلية تجعل مقاومة الهواء لا تؤثر عليها. والصورة تشبه إلى حد كبير العرض الروسي لآخر الأسلحة الحديثة، وأن النيران المشتعلة في القسم الأمامي للطائرة تشير إلى أن سرعة الطائرة سوف تفوق سرعة الصوت.

ولا يوجد أي معلومات حول مستقبل الطائرة، بينما في الوقت نفسه، سيدخل مجمع “أفانغارد” الروسي الخدمة في ديسمبر من هذا العالم (2019).

وأكد المطورون أنهم على دراية بالحاجة لإنشاء مثل هذه الطائرة بأسرع وقت. ومع ذلك لم يتم الإبلاغ عن الانتقال من مرحلة الرسوم إلى مرحلة الإنشاء، حيث تم عرض التجسيد للطائرة عبر الموقع الرسمي لشركة “Raytheon“.

هذا وفي الفترة من 24 إلى 26 نوفمبر الماضي من هذا العام، وكجزء من تنفيذ معاهدة “ستارت” بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، عرض الجيش الروسي منظومة “أفانغارد” لفريق تفتيش من الولايات المتحدة.

والجدير بالذكر أن مجمع “أفانغارد” هو وحدة صاروخية يمكن أن تتجاوز سرعته 20 ضعفا من سرعة الصوت، وبسبب قدرته على تغيير سرعته ومساره، يمكن لهذا المجمع أن يتجاوز أي نظام دفاع جوي حديث.

الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق