منوعات

سجينان يهربان لأسباب عائلية ويؤكدان في رسالة: سنعود

فر سجينان الأسبوع الماضي من سجن في روما، تاركين رسالة يعدان فيها بالعودة فور حل مشاكل عائلية تواجههما.

وأوضح داود زوكانوفيتش صاحب الـ40 عاما وليل أحمدوفيتش صاحب الـ46 عاما أن أبناءهم في وضع سيء بسبب قضية تتعلق بالاتجار بالمخدرات، مؤكدين أنه يتعين عليهما حمايتهما.

وأضافا انهما اضطرا للفرار لأن زوجتيهما أيضا مسجونتان، بحسب
صحيفة
“جاكرتا بوست”.

وقام الثنائي بنشر قضبان الزنزانة بواسطة مبرد وصنعا حبلا قبل قص الأسلاك الشائكة ليفرا من السجن.

ووعد الثنائي المحكوم عليه بالسجن حتى 2029 بعد إدانتهما بتهمتي بالاحتيال والسرقة بـ”العودة في أسرع وقت ممكن”.

ومن المقرر أن يواجه الثنائي تهمة الفرار ليتعرضا لعقوبة إضافية بالسجن خمس سنوات.

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى