تكنولوجيا

هذا ما تستخدمه الصين للقضاء على الفيروسات والجراثيم

الصين تستخدم الأشعة كمطهر

تقوم الصين في إطار الحملات المتبعة للقضاء على أي نوع من الجراثيم والفيروسات كجزء من الجهود المبذولة لتطهير البلاد من الفيروس التاجي، باستخدام تكنلوجيا جديدة لضمان السلامة التامة.

قامت شركة النقل العام في شنغهاي باستخدام الأشعة فوق البنفسجية لتعقيم الحافلات، كطريقة أكثر ضمانا في تحقيق سلامة هذه الأمكنة المكتظة عادة من أي نوع من الفيروسات.

وقال تشين جين نائب المدير العام في “يانغجاو”: “بعد حدوث الوباء كنا نبحث بنشاط عن طريقة تطهير أكثر كفاءة”، الأمر الذي جعل شركة النقل تدخل في شراكة مع مورد تكنلوجيا لإعداد نظام تنظيف بالأشعة الفوق البنفسجية، وها هي اليوم تستخدمها في تطهير الحافلات.

حذرت منظمة الصحة العالمية من عدم استخدام مصابيح الأشعة فوق البنفسجية لتعقيم اليدين أو مناطق أخرى من الجلد لأنها من الممكن أن تسبب تهيج الجلد لكن “تشين” أكد بأن الغرف مغلقة ويتم تنشيطها من قبل الموظفين في الخارج.

إضافة للحافلات، فقد تم اتباع هذه الطريقة أيضا من قبل البنك المركزي الصيني، الذي قام بعزل الأوراق النقدية المستعملة بواسطة الأشعة فوق البنفسجية، كذلك في المصاعد فقد تم تثبيت أنابيب الأشعة في المصاعد والتي تبدأ بإطلاق الأشعة فور خلو المصعد تماما.

الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق