حيوان

أجمل طرق الاندماج مع البيئة…الحيوانات التي تستطيع تغيير لونها

يوجد عدد قليل من الحيوانات التي تستطيع تغيير لونها من أصل العدد الهائل من الحيوانات، تساعد هذه القدرة الفريدة الحيوانات على حماية نفسها من الحيوانات المفترسة لأنها تسمح لهم بالاندماج في بيئتهم الطبيعية.

الحرباء

ربما لا يتبادر إلى الذهن أي اسم آخر عند الحديث عن الحيوانات التي تستطيع تغيير لونها فالتغير السريع في لون البشرة هو السمة المميزة للحرباء.

الحرباء

يمكن للحرباء أن تمتزج مع بيئتها المحيطة باستخدام سلوك التمويه، تغيير لون الجلد للحرباء هو في الواقع بسبب تغيير مزاجهم ودرجة الحرارة وشدة الضوء في المناطق المحيطة، يمكن أن تتحول بعض أنواع الحرباء إلى أي لون تقريباً.

تحتوي الحرباء على خلايا تحمل صبغة خاصة تحت جلدها، إن التغيير في الحالة المزاجية أو درجة الحرارة أو الأضواء يرسل رسالة من الدماغ إلى هذه الخلايا، ينتج عنه تغير في لون الجلد، سيحدث هذا التغيير في 16-20 ثانية فقط، وتستخدم هذه التقنية للتواصل مع الأخرين والتمويه.

ضفدع أشجار المحيط الهادي

تتميز ضفادع أشجار المحيط الهادي التي تسكن في الساحل الغربي لأمريكا الشمالية بامتلاكها أقدام لاصقة، التي تساعدهم على السيطرة والتسلق بسهولة على النباتات وفروع الأشجار.

ضفدع أشجار المحيط الهادي

يعد التنوع في لون البشرة ميزة أخرى رائعة لضفادع أشجار المحيط الهادي، حيث يوجد ضفادع ملونة بالأخضر أو الأحمر أو البني وغيرها، بالإضافة إلى ذلك يمكن لهذه الضفادع تغيير لونها وفقاً للبيئة المحيطة، ويحدث ذلك في بضع دقائق ويصبح من الصعب اكتشاف الضفادع بواسطة الحيوانات المفترسة المحتملة مثل الثعابين والطيور.

السلحفاة الذهبية

خنفساء السلحفاة الذهبية هي حشرة صغيرة موطنها أمريكا الشمالية، وغالباً ما يطلق عليهم اسم “الأخطاء الذهبية” بسبب لونهم الذهبي المدهش.

السلحفاة الذهبية

القدرة على تغيير اللون بسرعة هي الشيء الوحيد الذي يجعل خنفساء السلحفاة الذهبية مميزة بين عائلة الخنافس، عندما يتم تهديدها، فإن خنفساء السلحفاة الذهبية ستغير لونها إلى اللون البرتقالي الذهبي، سيحدث هذا التغيير في اللون في أقل من دقيقتين أو 3 دقائق، وبمجرد تغيير السلحفاة الذهبية لونها، فإنها تبدو وكأنها حشرة سامة.

الأخطبوط المقلد

الأخطبوط المقلد هو حيوان مائي ذكي موطنه منطقة المحيط الهادي الهندية، سمي بالمقلد بسبب قدرته على تقليد مختلف الحيوانات البحرية بما في ذلك ثعبان البحر اللساع والقناديل.

الأخطبوط المقلد

بالإضافة إلى حركة الجسم، يمكنهم أيضاً أن يتحولوا إلى لون الحيوانات التي يختارون تقليدها، كما أنها تستخدم تقنية تغيير اللون لمزجها مع البيئة المحيطة.

الأخطبوط المقلد هو أول نوع مائي معروف له القدرة على محاكاة الحيوانات الأخرى، يستخدمون هذه التقنية لتجنب الحيوانات المفترسة ولإمساك الفريسة.

الحبار

الحبار

أسماك الحبار هي حيوانات مائية متوسطة الحجم توجد في محيطات العالم، هناك أكثر من 100 نوع مختلف من أسماك الحبار في العالم.

تشتهر الحبار بقدرتها القوية على التمويه، بمساعدة الملايين من خلايا الصباغ، يمكن بسهولة تغيير لونها وفقاً للبيئة المحيطة، وبذلك يمكن أن تكون أسماك الحبار غير مرئية تماماً في قاع البحر، ولن تتمكن الحيوانات المفترسة المحتملة من كشفها.

ثعلب القطب الشمالي

ثعلب القطب الشمالي

هو واحد من أجمل حيوانات القطب الشمالي، يمكنهم البقاء على قيد الحياة في درجات الحرارة التي تصل إلى 50 تحت الصفر، يمثل الفرو السميك إحدى السمات الرئيسية لها التي تجعلها مكيفة جيداً للعيش في مناخ القطب الشمالي المتجمد، كما يتيح لهم شكل الجسم المستدير والساقين والأذنين القصيرة الحفاظ على الحرارة.

طوال فصل الشتاء يكون لون الثعالب بيضاء مما يسمح لهم بالاندماج مع الثلوج، حتى تتمكن الثعالب في القطب الشمالي من التقاط فرائس مثل الأرانب البرية والسمك بشكل فعال، وفي موسم الصيف، سيتغير لونها إلى اللون البني، ويوفر ذلك تمويه ممتاز لشبهها بالصخور في القطب الشمالي.

المصدر
هناهنا
الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق