منوعات

إعلامية سعودية تبلغ عن صديقاتها للشرطة بسبب كورونا

أبلغت إعلامية سعودية عن صديقاتها للشرطة بسبب مخالفتهن قواعد الحجر المنزلي وحظر التجوال، من أجل الحد من تفشي فيروس “كورونا” المستجد.

وغردت الإعلامية مها منصور، أمس الخميس، عبر حسابها على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي أنها “أبلغت عن مجموعة من صديقاتها لمخالفتهن الإجراءات الاحترازية الخاصة بـ”كورونا”، بعد جلوسهن في تجمع واحد لكسر الملل”.

وتابعت: “بكل الحب أعترف بأني قد بلغت عن مجموعة من الصديقات مجتمعين في مكان واحد بحجة الملل”.

ونوهت إلى أنها أقدمت تلك الخطوة لمنع هذا التجمع لما فيه من الإخلال بالنظام والإجراءات الاحترازية لمحاربة “كورونا”.

وأكدت مها المنصور أن “هذا واجب الجميع للمحافظة على وطننا الغالي وسلامتنا وسلامة أحبائنا”،

واختتمت تصريحها قائلة: “أنت كذلك من واجبك التبليغ لو كان أخوك، لستُ آسفة”.

وصنفت منظمة الصحة العالمية، في 11 آذار/ مارس الماضي، فيروس كورونا المسبب لمرض “كوفيد 19″، وباء عالميا (جائحة)، وحتى الآن، أصيب أكثر من 3.7 مليون شخص بالفيروس التاجي حول العالم مع ما يقرب من 264 ألف حالة وفاة، وفقًا لتقرير منظمة الصحة العالمية.

وأجبر الوباء العديد من دول العالم، وعلى رأسها دول ‏كبيرة ‏بإمكانياتها وعدد سكانها، على اتخاذ إجراءات استثنائية؛ ‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي العدوى القاتلة.

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق