أسلحة

أسرع الطائرات الحربية في العالم… تعرف على أسرع وحوش السماء

تعد السرعة مهمة جداً بالنسبة للطائرات الحربية، للتمكن من اللحاق بطائرات العدو أو حتى الهروب منها، لذلك تسعى جميع الجيوش إلى امتلاك أسرع الطائرات الحربية في العالم.

السرعة والمثابرة الصعبة التي تتمتع بها وحوش السماء هذه أثناء العمل هي أكثر ما يثير معظم عشاق الطيران.

تتضمن هذه المقالة مجموعة من أسرع الطائرات الحربية.

لوكهيد إس اَر-71 بلاك بيرد

لوكهيد إس اَر-71 بلاك بيرد

 هي أسرع الطائرات الحربية بدون منازع، تصل سرعتها القصوي إلى 4023 كيلومتر في الساعة.

هذه الطائرة السريعة من تصنيع شركة لوكهيد مارتن للملاحة الجوية، وتستخدم جميعها للبحوث الاستطلاعية والبحوث التجريبية.

تتميز الطائرة بتقنية التخفي، وحتى لو اكتشفتها رادارات العدو، فإنها تتفوق على الصواريخ المعترضة أو الصواريخ أرض-جو التي أطلقت عليها، بسبب سرعتها الرائعة.

لوكهيد واي أف-12

لوكهيد واي أف-12

واحدة من أسرع الطائرات الحربية، تتجاوز سرعتها القصوى ال 3661 كيلومتر في الساعة، وبإمكانها الطيران على ارتفاع أعلى من 24 كيلومتر.

وتعتبر هذه الطائرة الاعتراضية أكبر الطائرات الاعتراضية المأهولة يصل طولها إلى 31 متر، وهي من صنع شركة لوكهيد، طارت لأول مره في عام 1963.

ميغ-25

ميج-25

إحدى الطائرات الاعتراضية الروسية خارقة السرعة، تم تصميمها لاعتراض الطائرات الأمريكية أثناء الحرب الباردة، واستخدمت في مهام التجسس والقصف، وهي من تصنيع شركة ميكويان غيروفيتش.

تصل سرعتها القصوى إلى 3492 كيلومتر في الساعة الواحدة، وبالإضافة إلى السرعة الفائقة، تتميز الطائرة بقدرات المناورة العالية، ورادارها المتطور.

تمتلك الطائرة أربع صواريخ أرض جو، وتستطيع أن تحلق على ارتفاع 21 كيلومتر، يصل طولها إلى 19.75 متر، ويتجازو مداها 1730 كيلومتر، ولها محركين من نوع من نوع تومانسكي أر-15.

إكس بي-70 فالكيري

إكس بي-70 فالكيري

طائرة فريدة من نوعها مع ستة محركات، استخدمت كقاذفة قنابل، وتصل سرعتها القصوى إلى 3299 كيلومتر في الساعة، وبإمكانها التحلق على ارتفاع 21 كيلومتر.

كانت السرعة القصوى مطلوبة في هذه الطائرات لسببين هما الهروب من انفجار القنابل النووية التي تسقطها، ومناورة الصواريخ الاعتراضية.

بإمكان الطائرة حمل 14 قنبلة نووية، والتزود بكميات كبيرة من الوقود تكفيها لتنهي مهمتها مهما كانت بعيدة والعودة.

طائرة ميج-31

طائرة ميج-31

تعد هذه الطائرة جهاز اعتراض سوفييتي مصممة لإخراج طائرات العدو من ميدان المعارك فهي كانت من بين الطائرات الأولى التي كانت قادرة على استخدام الرادار للكشف عن المتسللين واعتراضهم، صممت من قبل شركة ميكويان  في عام 1975.

تصل سرعتها القصوى إلى 2993 كيلومتر في الساعة، مكن أن تصل هذه الطائرة إلى ارتفاع 35052 في وقت قياسي، وتبقى في الهواء لفترات طويلة، وتطلق الصواريخ بعيدة المدى الموجهة بالرادار، وتسلح بمجموعة من الصواريخ والمدافع.

إف-4 فانتوم الثانية

إف-4 فانتوم الثانية

أحد أسرع الطائرات الحربية من تصنيع شركة  طائرات ماكدونيل، تعمل ف جميع الظروف الجوية، وتمتلك محركين ومقعدين.

تصل سرعتها القصوى إلى 2370 كيلومتر ف الساعة، وتجاوز مداها 2600 كيلومتر، أقصى ارتفاع يمكن أن تصله 18.300 كيلومتر.

تمتلك الطائرة 9 نقاط تعلق تمكنها من حمل إلى ما يصل 8 طن من الذخيرة.

داسو مراج 2000

داسو مراج 2000

مقاتلة نفاثة متعددة المهام، صممت في أواخر السبعينات من قبل قبل داسو افياسيون، دخلت الخدمة في عام 1984.

تمتلك الطائرة أجنحة على شكل دلتا مما يساعدها على الطيران بسرعات كبيرة تتجاوز ال 2336 كيلومتر في الساعة، وذلك لتعرضها إلى مقاومة هواء أقل، لكن هذه التصمم يعرضها لبعض المشاكل كتقليل القدرة على المناورة، وصعوبة التحلق على ارتفاعات منخفضة.

وتسلح الطائرة بمدفعين من عيار 30 ملم، و4 صواريخ جو – جو، وتمتلك 9 نقاط تعليق.

إف-15 إيغل

إف-15 إيغل

تم اعتبار الطائرة إف-15 واحدة من أنجح الطائرات التي تم إنشاؤها على الإطلاق ولا تزال في الخدمة مع سلاح الجو الأمريكي، دخلت الخدمة في عام 1967.

اشتهرت هذه الطائرات بمداها البعيد حيث بلغ مداها 5500 كيلومتر، وتمكنها من الوصول إلى أرض العدو وضرب الأهداف الاستراتيجية المحددة، كما استخدمت لإسقاط الأقمار الصناعية.

تصل سرعتها القصوى إلى 2600 كيلومتر في الساعة، وأقصى ارتفاع يمكن أن تصله 20 كيلومتر.

المصدر
هناهناهنا
الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق