أسلحة

أرقام مخيفة… كيف تبدو الحرب بين أمريكا والصين

إذا اندلعت المواجهة بين أول وثالث أقوى جيوش العالم (أمريكا والصين) ستكون حربا مدمرة، لأنهما يمتلكان أكثر من ألف سفينة حربية ونحو 100 غواصة، و22 حاملة طائرات، إضافة إلى نحو 10 آلاف دبابة وأكثر من 70 ألف مدرعة، في البر، بينما تمتلك قواتهما الجوية أكثر من 16 ألف طائرة حربية بينها نحو 6 آلاف مروحية.

وتنفق أمريكا والصين مجتمعتين أكثر من 980 مليار دولار سنويا، على جيشين تعداد قواتهما العاملة يتجاوز 3.5 ملايين جندي، بينما يتجاوز تعداد سكان البلدين 1.5 مليار نسمة، ويمتلكان مساحات يتجاوز مجموعها 19 مليون كيلومتر مربع.

حرب المحيط الهادئ

أصبحت العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين أكثر توترا في الآونة الأخيرة، وأضحى الحديث عن احتمالات اندلاع الحرب في المحيط الهادئ، يشغل المراقبين العسكريين حول العالم.

وذكرت صحيفة “ساوث تشاينا مورنينغ بوست” الصينية، أنه تم رصد طائرات عسكرية تابعة للقوات الجوية الأمريكية، فوق قناة باشي، بين الفلبين وتايوان حيث كانت في طريقها إلى بحر الصين الجنوبي للقيام بمهمة عسكرية تستمر 60 يوما بحثا عن الغواصات الصينية.

وتقول مجلة “ناشيونال إنترست” الأمريكية: “إذا اندلعت حرب بحرية بين الاسطولين الأمريكي والصيني في غرب المحيط الهادئ، فإنه من الممكن أن تخسر أمريكا تلك الحرب”، مشيرة إلى أن قدرة الصين على تعويض أي خسائر في سفنها الحربية ستكون أسرع من قدرة الأسطول الأمريكي”.

سفينة صينية

وأضافت: “إذا امتد أمد الحرب ستكون الولايات المتحدة الأمريكية هي الطرف الخاسر لأنها لن تستطيع منافسة الصين في تعويض ما تخسره من سفن حربية أثناء القتال”.

القوة البشرية… مقارنة بالأرقام

ويحتل الجيش الأمريكي المرتبة الأولى عالميا بين أقوى 138 جيشا في العالم، بينما يحتل الجيش الصيني المرتبة الثالثة عالميا، بحسب موقع “غلوبال فير بور” الأمريكي، الذي أورد مقارنة بالأرقام بين الجيشين، وفقا لإحصائيات 2020.

ورغم أن الدولتين تمتلكان أسلحة نووية يمكن إطلاقها من البر والبحر والجو (الثالوث النووي) إلا أن القوة النووية لكليهما لا يتم احتسابها ضمن تصنيف قوة الجيوش.

وتمتلك الدولتان مساحات جغرافية هائلة إضافة إلى تعداد سكاني ضخم، فبينما تتجاوز مساحة الصين 9.5 مليون كم مربع، فإن مساحة الولايات المتحدة الأمريكية تتجاوز 9.8 مليون كم مربع.

جنود في الجيش الأمريكي يشاركون في تدريب عسكري

عدد سكان الصين نحو 1.4 مليار نسمة بينهم 752 مليون شخص يمثلون قوة بشرية متاحة للعمل، وعدد سكان الولايات المتحدة الأمريكية نحو 329 مليون نسمة بينهم 144 مليون نسمة يمثلون قوة بشرية متاحة للعمل.

ويصلح للخدمة العسكرية في الصين أكثر من 621 مليون شخص ويصل إلى سن التجنيد سنويا أكثر من 19 مليون شاب، وفي الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من 119 مليون شخص، ويصل إلى سن التجنيد سنويا أكثر من أكثر من 4 ملايين شخص.

الجيش الصيني

وتتكون القوة العاملة للجيش الصيني من 2.1 مليون جندي، و510 آلاف جندي في قوة الاحتياط، مقابل 1.4 مليون جندي و860 ألف جندي في قوة الاحتياط التابعة للجيش الأمريكي.

وتصل ميزانية دفاع الجيش الصيني إلى 237 مليار دولار، ولديه احتياطي من العملات الأجنبية يتجاوز 3.2 تريليون، مقابل، 750 مليار دولار ميزانية الجيش الأمريكي، بينما يصل الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية في أمريكا إلى أكثر من 123.3 مليار دولار.

يمتلك الجيش الصيني 3210 طائرة حربية مقابل أكثر من 13 ألف طائرة يملكها الجيش الأمريكي.

تضم القوة الجوية للجيش الصيني 1232 مقاتلة، و371 طائرة هجومية، و224 طائرة نقل عسكري، و314 طائرة تدريب، و111 طائرة مهام خاصة، إضافة إلى 911 مروحية بينها 281 مروحية هجومية.

إف أيه-18إف سوبر هورنت

وتضم القوة الجوية للجيش الأمريكي أكثر من 2000 مقاتلة و715 طائرة هجومية، و945 طائرة شحن عسكري، وأكثر من 2600 طائرة تدريب، و742 طائرة للمهام الخاصة، وأكثر من 5700 مروحية، بينها 967 مروحية هجومية.

القوات البرية… أرقام مخيفة

تضم القوة البرية للجيش الصيني 3500 دبابة و33 ألف مدرعة، و3800 مدفع ذاتي الحركة، و3600 مدفع ميداني، و2650 راجمة صواريخ.

تضم القوة البرية للجيش الأمريكي أكثر من 6200 دبابة، وأكثر من 39 ألف مدرعة، و1400 مدفع ذاتي الحركة، وأكثر من 2700 مدفع ميداني، ونحو 1300 راجمة صواريخ.

يمتلك الأسطول الصيني 777 قطعة بحرية مقابل 490 سفينة للجيش الأمريكي.

تضم قوة الأسطول الصيني حاملتي طائرات، و74 غواصة، و36 مدمرة، و52 فرقاطة، و50 كورفيت، و220 سفينة دورية، و29 كاسحة ألغام بحرية.

يمتلك الأسطول الأمريكي 20 حاملة طائرات، و66 غواصة، و91 مدمرة، و19 كورفيت، و13 سفينة دورية، و11 كاسحة ألغام بحرية، ولا يمتلك فرقاطات.

الدعم اللوجيستي

تمتلك الصين 507 مطارات، وأكثر من 4600 سفينة تجارية، و22 ميناء بحري، وقوى عاملة تتجاوز 800 مليون شخص، وشبكة طرق تتجاوز 3.8 مليون كيلومترا، وشبكة سكك حديدية طولها 86 ألف مترا، وهو ما يجعلها قوة دعم لوجيستي هائلة، توفر للجيش الصيني غطاء كبير للدعم والإمداد والتموين في وقت الحرب برا وبحرا وجوا.

وتمتلك الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من 13500 مطار، ونحو 3700 سفينة تجارية، و35 ميناء بحري، وقوى عاملة تتجاوز 160 ألف شخص، وشبكة طرق تتجاوز 6.5 مليون كيلومترا، إضافة إلى السكك الحديدية التي يصل طولها إلى أكثر من 224 ألف كيلومترا.

وتنتج الصين نحو 3.8 مليون برميل نفط يوميا، لكنها تستهلك 13.5 مليون برميل يوميا، بينما تنتج الولايات المتحدة الأمريكية 9.3 مليون برميل نفط يوميا، وتستهلك 20 مليون برميل في اليوم.

أضخم 7 أساطيل حربية في العالم 2020

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق