صحة

أخطاء شائعة الارتكاب أثناء الإصابة بنزلات البرد

تكثر الإصابات الناجمة عن نزلات البرد في أوقات الشتاء، التي تعرقل القيام بالكثير من الأعمال والنشاطات وتسبب الضيق والانزعاج.

ومع بدء انخفاض درجات الحرارة تصبح نزلات البرد مرضا شائعا جدا، ويبدأ الشعور بالكثير من الأعراض المتعبة، ولكن مع ذلك نقوم خلال هذه الأعراض القيام بالكثير من التصرفات الخاطئة التي يجب أن نعلمها ونتجنب القيام بها.

وأهمها عدم الحصول على كميات كافية الراحة والنوم، فعند أخذ قسط كاف من الراحة يستطيع الجسم أن يأخذ كامل وقته لمحاربة العدوى، كذلك يكون الجهاز المناعي قادرا على القيام بدوره كاملا عند أخذ ما يكفي من الراحة.

إضافة إلى القيام بنفخ الأنف بقوة كبيرة، وهي عادة يقوم بها الكثيرون بإخراج ما يوجد في أنوفهم من البكتيريا، لكن هذه الخطوة قد تسبب دفع المخاط إلى الجيوب الأنفية ما يسبب التهابها.

وكذلك تسبب كثرة غسل اليدين التي نقوم بها عند الإصابة بنزلات البرد تسبب ضعفا للجهاز المناعي ويضعف قدرته للتصدي للمرض.

وأيضا عدم شرب كمية كافية من المياه الذي يسبب قلة في إفراز البروتينات المضادة للميكروبات، مما بقلل أيضا من مناعة الجسم.

كما يجب الانتباه أثناء نزلة البرد إلى نوعية التمارين الرياضية التي نقوم بها ألا تكون صعبة وشديدة، مما قد يسبب زيادة في التعب والإرهاق، واستبدالها بالتمارين البسيطة التي تساعد في الإبقاء على نشاط الجسم وقوته.

الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق