فضاء

“أديداس” تستعد لإطلاق أحذية خاصة برواد الفضاء

تعتبر شركة “أديداس” واحدة من أحدث الشركات التي ترسل موادها ومنتوجاتها إلى محطة الفضاء الدولية، وهذه المرة تستعد لإرسال أحذية خاصة تدعم رواد الفضاء الذين يعيشون على متن المحطة.

وستصل عشرات الأحذية المصنوعة من البلاستيك الذي تخلطه “أديداس” إلى محطة الفضاء الدولية بعد إطلاق “SpaceX” التجربة يوم الجمعة الساعة 11:50 مساءً بالتوقيت الشرقي من محطة كيب كانافيرال الجوية بفلوريدا.

ولطالما عملت “ناسا” مع “SpaceX” لإطلاق الكثير من المواد الغذائية وأدوات النظافة وغيرها من العناصر التي تدعم رواد الفضاء الذين يعيشون على متن محطة الفضاء الدولية.

وقال هنري هانسون، وهو مهندس ميكانيكي في “أديداس”، في فيديو ترويجي، إن الهدف من ذلك هو تصميم نعال الأحذية التي يمكن أن توفر مزايا جديدة في الأداء والراحة لرياضينا، فهل سيشعر الرياضيون بفارق كبير في أحذيتهم بسبب هذا؟ الوقت كفيل بإثبات ذلك”.

لكن “أديداس” تميل إلى التجربة كفرصة تسويقية، حيث كشفت النقاب عن مجموعة من أحذية “Space Space” بقيمة 180 دولاراً عندما أعلنت عن شراكة مع “ISS National Lab” العام الماضي، معلنةً أنها ستجري أول أبحاث للأحذية في الفضاء.

وقال باتريك أونيل، رئيس قسم التسويق والاتصالات في مختبر “ISS” الوطني إن الجهود المبذولة في سبيل هذه المشاريع ولو حملت أهدافاً تسويقية لكن ذلك لا يعني أن هذه المشروعات لا تتمتع بميزة علمية.

وتقول المنظمة التي تعمل على الفكرة بالتعاون مع “أديداس” إن مهمتها هي تشجيع أبحاث القطاع الخاص على المحطة الفضائية دون مقابل من الأكاديميين والشركات التجارية والمؤسسات الأخرى، حيث لا تدفع الشركات سوى تكلفة تصميم وتعبئة تجاربها، وتسمح لها ناسا بامتلاك الملكية الفكرية لأي نتائج.

الوسوم

انظر أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق